(ثقافتنا عنوان هويتنا وتاريخنا) م7 ب5 (اخر مشاركة : عبدالهادي حسين الطويلعي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          ابشروا مع الفجر جات البشارة.....بانفراج الحجر وفتح المساجد (اخر مشاركة : علي بن ثاني الطويلعي - عددالردود : 2 - عددالزوار : 31 )           »          تويتر موقع الطوالعه (اخر مشاركة : رعد الشمال - عددالردود : 1190 - عددالزوار : 91092 )           »          Sultan Shindi The Saudi Entrepreneur (اخر مشاركة : رعد الشمال - عددالردود : 1 - عددالزوار : 21 )           »          لو خيرووك تتعشى مع أحد الاعضاء مين تختار (اخر مشاركة : رعد الشمال - عددالردود : 112 - عددالزوار : 4096 )           »          (كورونا ومستقبل الحياة)م7/ب3 (اخر مشاركة : رعد الشمال - عددالردود : 2 - عددالزوار : 39 )           »          (التكيف مع الحظر الكامل)م7/ب5 (اخر مشاركة : رعد الشمال - عددالردود : 2 - عددالزوار : 48 )           »          ( هل تعصف كرونا بمستقبل الرئيس ترمب )م7/ب11 (اخر مشاركة : النمر - عددالردود : 2 - عددالزوار : 36 )           »          (أمراض النفوس) م7/ ب5 (اخر مشاركة : النمر - عددالردود : 3 - عددالزوار : 33 )           »          تسجيل الحضور اليومي لأداري المنتدى (اخر مشاركة : رعد الشمال - عددالردود : 1023 - عددالزوار : 1540 )           »         
أعلانات الموقع الرسمي لقبيلة الطوالعه
التميز خلال 24 ساعة
 العضو المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المشرفة المميزه 

الوقوره
بقلم : عبدالهادي حسين الطويلعي
قريبا


شريط الاهداءات



الملاحظات

][ ♣ منتدى الحوار العــام ♣ ][ ♣ قسم خـاص بـ المواضيـع العامه و النقاش الهادف و البنـاءا ♣

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 05-22-2020, 10:15 PM
عبدالهادي حسين الطويلعي متواجد حالياً
اوسمتي
و سام الالفيه الحاديه عشر و سام النشاط و سام العطاء و سام التميز 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1859
 تاريخ التسجيل : Dec 2011
 فترة الأقامة : 3098 يوم
 أخر زيارة : اليوم (10:17 PM)
 المشاركات : 11,787 [ + ]
 التقييم : 105
 معدل التقييم : عبدالهادي حسين الطويلعي will become famous soon enoughعبدالهادي حسين الطويلعي will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
Icom22 (دولة الخلافة الموهومة للإخوان)م7/ب3



(دولة الخلافة الموهومة للإخوان)م7/ب3
القول: إن نظام الحكم في الإسلام, هو نظام الخلافة لا غير, "قول يغاير الحقائق التاريخية الثابتة, فلا يوجد نظام خلافة نسير عليه, ولم يُطلق "خليفة" إلاَ على أبي بكر الصدًيق رضي الله عنه, باعتباره خليفة رسول الله, والذين تولوا الحكم بعده (عمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم), كان يُطلق على الواحد منهم "أمير المؤمنين", وأطلق المؤرخون المسلمون مصطلح "الخلفاء الراشدين" على الخلفاء الأربعة, للتمييز بينهم وبني من تولى الحكم بعدهم, اذ اتسمت فترة حكمهم بالعدل وإشاعة الفضائل, والتطبيق الأمثل للشريعة الإسلامية.
فالأربعة الذين تولوا الحكم بعد وفاة الرسول عليه الصلاة والسلام- تولى كل واحد منهم الحكم بطريقة غير التي تولاها الذي قبله, وعلى المسلمين أن يختاروا من هذه الطرق ما يُناسب عصورهم وظروفهم, فالرسول- صلى الله عليه وسلم- لم يحدد من يتولى حكم الدولة بعده, وإنمًا أعطى بعض الإشارات, كقوله عند مرضه: "مروا أبا بكر فليصل بالناس", فسيدنا أبو بكر تولى الخلاقة بالانتخاب, وعمر بن الخطاب عهد له أبو بكر بالحكم من بعده, بينما عثمان تم إنتخابه من الستة الذين رشحهم عمر بن الخطاب لتولي الحكم من بعده, وهم: "عثمان بن عَفان, علي بن أبي طالب, سعد أبن أبي وقاص, عبد الرحمن بن عوف, الزبير بن العَوام, وطلحة بن عبيد الله, وتنازل عبد الرحمن بن عوف عن المنافسة, وقد وضع عمر أسس وقواعد الانتخاب, والتقت وجهات النظر حول عثمان وعلي, وانحصر الامر بينهما إلى أن اجتمعت الأغلبية على عثمان, ففاز بها, أمَا علي رضي الله عنه, فهناك من بايعه إثر استشهاد عثمان, رضي الله عنه, حتى لا تتسع دائرة الفتنة, وخذله نفر من المسلمين, ومنهم من أنكر عليه الحكم.
وبعد استشهاد علي رضي الله عنه, على يد "عبد الرحمن بن ملجم", تمت البيعة لابنه الحسن, الذي قضى ما يقارب السبعة أشهر في الحكم, ثمَ تنازل عنه لمعاوية بن أبي سفيان, الذي عمل على التوصية بالخلافة- خلال حياته - لابنه يزيدو وبعد وفاة معاوية أصبح ابنه يزيد هو الحاكم, وقد رفض بعض الصاحبة - من ضمنهم الحسين بن على رضي الله عنه - ذلك, وقرر الدعوة لنفسه رافضاً تحول الحكم إلى حكم وراثي آنذاك, مما أدى إلى نشوب معركة كربلاء التي استشهد فيها "الحسين بن علي" على يد "عبيد الله بن زياد", وبعد وفاة "يزيد" تولى ابنه "معاوية" مقاليد الحكم, ولكنه أعلن رفضه للأمر, وقرر الإنعزال وترك الامر شورى بين المسلمين, وفي تلك الأثناء كانت البيعة قد تمت ل"عبد الله بن الزبير" في العراق, إلا أن "مروان بن الحكم" تم اختياره من قبل الأغلبية, خليفة للمسلمين, ومن بعده ابنه "عبد الملك" والذي خرج عليه "عبد الله بن الزبير" في الحجاز, ونشبت معارك قادها رجل عبد الملك بن مروان "الحجاج بن يوسف الثقفي" انتهت بأستشهاد عبد الله بن الزبير" بجوار الكعبة, لينتهي بذلك الأمل في عودة الحكم إلى "شوري بين المسلمين". ومن المغالطات التاريخية الكبرى للإخوان اعتبار حكم الأمويين والعباسيين ثم العثمانيين يُمثل "دولة الخلافة الإسلامية", وأنها الكيان التنفيذي لأحكام الإسلام, ترعى الشؤون, فتحفظ الدين والعرض والنفس والمال, وتحمي الثغور, وتزيل العوائق والحواجز من أمام تبليغ رسالة الإسلام.
إلى تاريخ دولة الخلافة في عصورها الثلاث (الأموي, والعباسي, والعثماني) نجد الآتي:
1. الدولة الاموية (41- 132هـ/ 622- 750م) رغم أنًها حققت توسعاً ونهضة كبيرين, لكن فترة حكمها كانت مليئة بالثورات والقلاقل.
2. الدولة العباسية (132- 656هـ/ 750-1258م)
ما مضي 6 أعوام على حكمها إلا وعبد الرحمن الداخل أعلن قيام الدولة الأموية بالاندلس, وسلطة الخليفة العباسي لم تكن على نمط واحد, وإنما تفاوتت, مما جعل المؤرخين يُقسمون مدة الخلافة العباسية إلى عصور ثلاثة, هي:
العصر الأول (132- 232هـ): وفيه كان الخلفاء يتمتعون بالسلطة في الدولة الإسلامية ماعدا الأندلس, ودول أخرى بدأت تستقل استقلالا تاماً, أو استقلالا شبه تام.
العصر الثاني (232- 590هـ): وفيه ضاعت السلطة من أيدي الخلفاء, وألأت إلى: أ- الأتراك (323-334هـ), وهذا العصر يشمل عهد صحوة الخلافة خلال خلافة المعتمد والمعتضد, وعهد إمرة في السنين العشر الأخيرة منها. ب- البويهيين (334- 447هـ) وقد شمل سلطان العراق وفارس والأهواز وكرمان. ج- السلاجقة (447- 590) وقد شمل حكمهم العالم الإسلامي كله, ما عدا الأندلس ومصر وشمال إفريقيا.ا
العصر الثالث (590-565هـ): وفيه استعاد الخلفاء العباسيون السلطة, ولكن في منطقة بغداد وما حولها, حتى دهم التتار العالم الإسلامي, وقتلوا الخليفة العباَسي, وأنهو أسرة بني العبَاس.
وفي العصرين الثاني والثالث قامت الدولة الطولونية في مصر (254- 292هـ), ثم الأخشدية (323- 358هـ/945-969م), وقامت الدولة الفاطمية في تونس, ثم في مصر (358-567هـ/ 969-1171م) وقامت دولة المرادسيين في حلب (414- 472هـ/ 1023-1079م), والبوريين في دمشق (497- 549هـ/ 1103- 1154م) والدولة الزنكية في الموصل والجزيرة, وسوريا, ومصر (521-660هـ/ 1127-1262م) والأيوبية في مصر وسوريا (564- 648هـ/1169-1250) ودولة المماليك في مصر وسوريا (564- 648هـ/1250- 1517م) وكذلك في الهند وإندونسيا.
3. الدولة العثمانية (1299- 1923م) قامت على الاحتلال, فالعثمانيون من الأتراك المغول قدموا من أواسط آسيا الصغرى, وخاضوا معارك لتكوين دولتهم, ولو كان هدفهم نصرة الإسلام, لما حاربوا لغة القرآن بفرض سياسة التتريك والعزلة على ولاياتهم العربية منها وغير العربية, وفي ظل حكمهم, وليس بعد سقوطه وقعت الولايات العثمانية في البلاد العربية والإسلامية في أيدي الاحتلال البريطاني والفرنسي والهولندي والإسباني والبرتغالي باستثناء الحجاز التي حفظها الله لوجود الحرمين الشريفين بها, وإن كانت الخلافة كما يدعون تحفظ الدين والعرض والنفس والمال والثغور لماذا لم تحمهم الخلافة العثمانية؟!
فأين هي دولة الخلافة المُوحًدة أمام كل هذه المراعات والانقسامات التي شهدتها الدولة عبر تاريخها التي غرر بها الإخوان شباب الإسلام لقتال بني أوطانهم وتدمير بلادهم, تحت شعار وهمي, هو تكوين "دولة الخلافة الإسلامية" لتحقيق هدفهم في الوصول إلى السلطة, إذ أقاموا دعوتهم على حديث موضوع, وعلى فتاوى تكفيرية تُكفر الشعوب والحكومات لتبرير قتالها وإسقاطها.
والسؤال: هل القوي الطامعة في بلادنا ستدعهم يكونون دولة إسلامية مُوحدة تشمل البلاد العربية والإسلامية,.. إنها تستغل دعوتهم في تقسيم البلاد العربية وإشاعة الفوضى فيها لتتمكن منها, وستقضي على الإخوان بعد إنتهاء مهمتهم.. وعلى علماء الأامة أن يهبوا لإنقاذ أمَتهم بتثويب الخطاب الديني المفسٌر من قِبل البشر, وليبدأوا ببيان عدم صحة حديث دولة الخلافة, متنا وسنداً, مع تأكيد الحقائق التاريخية بعدم صحته.
عبدالهادي الطويلعي
29 رمضان 1441ه



 توقيع : عبدالهادي حسين الطويلعي



آخر تعديل رحيل الورد يوم 05-23-2020 في 01:33 AM.
رد مع اقتباس
قديم 05-23-2020, 01:50 AM   #2


الصورة الرمزية رعد الشمال
رعد الشمال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3835
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : اليوم (10:58 AM)
 المشاركات : 91,460 [ + ]
 التقييم :  14
 اوسمتي
و سام الالفيه السبعون و سام العطاء مراقب متميز 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



سلم لنا روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا عطائك
لكـ خالص احترامي


 

رد مع اقتباس
قديم 05-23-2020, 02:52 AM   #3


الصورة الرمزية خيال انثي
خيال انثي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3733
 تاريخ التسجيل :  Oct 2017
 أخر زيارة : يوم أمس (07:28 PM)
 المشاركات : 769 [ + ]
 التقييم :  10
 اوسمتي
و سام العضوه المميزه 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



إبداع في الطرح وروعة في الإنتقاءدمتم بروعة طرحكم
أكاليل الزهر أنثرها



 

رد مع اقتباس
قديم 05-24-2020, 08:22 PM   #4


الصورة الرمزية النمر
النمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 334
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : اليوم (03:21 AM)
 المشاركات : 22,020 [ + ]
 التقييم :  300
 الدولهـ
Saudi Arabia
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
 اوسمتي
و سام الالفيه الواحد والعشرون و سـام الاداره العامه و سام المدير العام و سام العطاء 
لوني المفضل : Teal
افتراضي













عبدالهادي حسين الطويلعي .




موضوع رائع جداً و طرح مميز بارك الله فيك .
دائماً بأنتظار بوح قلمك المتميز .
كاتبنا المتألق .
شكراً لك .
تحيتي
.



 
 توقيع : النمر



رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:17 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. Trans by
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
كلمة أدارة الموقع الرسمي لقبيلة الطوالعه من عنزه

الإدارة: *-إدارة الموقع غير مسؤولة عن أي مشاركة من مشاركات الأعضاء كل مشاركة تخص كاتبها فقط-* الموقع الرسمي لقبيلة الطوالعة من عنزة

Security byi.s.s.w